الدول العربية

من نحن

المركز الإقليمي في عمان

نحو تعريف جديد لعمل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي
التحولات غير المسبوقة التي يشهدها العالم اليوم دفعت برنامج الأمم المتحدة الإنمائي على إعادة التفكير في نهجه التنموي. وفي معرض عمله على صياغة خطته الاستراتيجية الأحدث للفترة 2014-2017، رسَخ برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مفهوم التنمية البشرية الذي كان في ريادته منذ العام 1990 وعززه بمفهوم التنمية المستدامة جاعلا التنمية البشرية المستدامة نهجه للمستقبل. والتنمية البشرية المستدامة هي عملية توسيع خيارات الناس من خلال تعزيز إمكاناتهم والفرص المتاحة لهم على نحو مستدام اقتصاديا واجتماعيا وبيئيا، يعود عليهم بالفائدة في الحاضر دون الخضم من رصيد المستقبل. وبشكل أكثر تحديدًا، رسم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ملامح خطته للمستقبل حول ثلاثة تحديات مترابطة: * استثمار الزخم الإيجابي المتمثل في توسع الشعوب في رفع أصواتها والمشاركة بشكل غير المسبوقة من خلال حركاتها الساعية نحو حكم ديمقراطي أكثر فعالية وشمولاً للكافة عبر جميع أنحاء العالم، ونفادها إلى تكنولوجيات ومعارف جديدة؛ * الاستفادة من ذلك الزخم في السعي مواصلة لتعزيز النمو الاقتصادي ودعم مسارات التنمية التي من شأنها أن تعالج المشاكل وثيقة الترابط بسبب الفقر والإقصاء وغياب المساواة، مع ضمان الاستدامة البيئية في ذات الوقت؛ * اتخاذ التدابير اللازمة لتعزيز القدرة على الصمود في مواجهة الأزمات وللحؤول دون فقدان المكاسب الإنمائية، من خلال الحد من احتمالات حدوث صراع ، وتخفيف مخاطر الكوارث الطبيعية ، بما في ذلك تغير المناخ.

الاستجابة للظروف الانتقالية التي تشهدها المنطقة
تعد الخطة الجديد برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بشكل جيد للاستجابة للتحولات الرئيسية التي تشهدها منطقة الدول العربية منذ بداية العقد الحالي. إذ أنتجت الضغوط المتعاظمة من شباب على قدر أكبر من التعليم والانفتاح على العالم عبر تكنولوجيات والاتصال الحديثة قوة دفع كبيرة نحو الانتقال الديمقراطي وصاحبتها عدد من المبادرات المختلفة للإصلاح فتح جلها أبوابًا جديدة لتنمية أكثر شمولا للكافة خلقت زخما جديدا للتغيير نحو الأفضل.

ولكن المنطقة العربية لا تزال تسجل مستويات عالية للإقصاء وغياب المساواة، فيما بين بلدانها وداخل كل بلد على حدة، كما أنها تعاني من تراجع خطير في المكاسب الإنمائية في عدد من البلدان بسبب استمرار الصراعات وتزايدها باطراد وما تنتجه من موجات من النزوح، مما يخلق أزمات طويلة الأمد.

توفير موارد الدعم بشكل أكثر قربا من العمل التنموي الميداني
في إطار سعي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لإعادة هيكلة عمله وموارد دعمه على مستوى العالم كله، أنشئ المكتب الإقليمي للدول العربية في عام 2015، مركزا إقليميه جديد في العاصمة الأردنية عمان من أجل تعزيز وجوده وتوسيع نطاق عملة في المنطقة، من خلال إعادة نشر مجموعة واسعة من موارده المهنية من المقر في نيويورك إلى المنطقة. هذا الدعم المهني الموسع يضمن لمكاتبنا المنتشرة في دول المنطقة دعمًا أكثر فاعلية وسرعة، وأوثق اتساقا مع الأولويات الجديدة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والتي بدورها تستجيب على نحو أفضل للأولويات الناشئة والمتغيرة في المنطقة.

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الجديد
تحدد الخطة الاستراتيجية 2018-2021 رؤية لتجديد عمل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي تزيد من قرته على مساعدة البلدان في تحقيق خطة التنمية المستدامة لعام 2030. وتصف الخطة الاستراتيجية كيف سيتكيف البرنامج الإنمائي على نحو أفضل مع مجموعة السياقات القطرية التي نعمل فيها، والتي صيغت من خلال: أ) السياقات الإنمائية الشاملة الثلاث التي يستجيب لها النهج المتبع لدينا؛ ب) سلسلة من الحلول التي تحمل بصمة البرنامج الإنمائي وتحدد أعماله الأساسية؛ ج) البرنامجان اللذان سنضطلع بأعمالنا من خلالهما: 1. برامج الدعم القطري من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة؛ 2. برنامج عالمي لتقديم الخدمات الاستشارية الإنمائية وخدمات التنفيذ؛ د) تحسين نموذج الأعمال لكي ترتكز عليه جهودنا

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي حول العالم

أنتم في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الدول العربية 
انتقلوا إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

أ

أثيوبيا أذربيجان أرمينيا

إ

إريتريا

أ

أفريقيا أفغانستان ألبانيا

إ

إندونيسيا

أ

أنغولا أوروغواي أوزبكستان أوغندا أوكرانيا

إ

إيران

ا

الأرجنتين الأردن الإكوادور الإمارات العربية المتحدة الاتحاد الروسي البحرين البرازيل البوسنة والهرسك الجبل الأسود الجزائر الرأس الأخضر السلفادور السنغال السودان الصومال الصين العراق (جمهورية) الغابون الفلبين الكاميرون الكويت المغرب المكسيك المملكة العربية السعودية النيجر الهند اليمن

ب

بابوا غينيا الجديدة باراغواي باكستان بربادوس برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني بليز بنغلاديش بنما بنين بوتان بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي بوليفيا بيرو بيلاروسيا

ت

تايلاند تركمانستان تركيا ترينداد وتوباغو تشاد تنزانيا توغو تونس تيمور الشرقية

ج

جامايكا جزر القمر جزر المالديف جمهورية افريقيا الوسطى جمهورية الدومنيكان جمهورية الكونغو جمهورية الكونغو الديمقراطية جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية جمهورية لاو الديمقراطية الشعبية جنوب السودان جورجيا جيبوتي

ر

رواندا

ز

زامبيا زيمبابوي

س

ساموا (مكتب متعدد البلدان) ساوتومي وبرينسيب سوازيلاند سوريا سورينام سيراليون سيريلانكا

ش

شيلي

ص

صربيا

ط

طاجيكستان

غ

غامبيا غانا غواتيمالا غيانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو

ف

فنزويلا فيتنام

ق

قبرص قرغيزستان

ك

كازاخستان كرواتيا كمبوديا كوبا كوت ديفوار كوستاريكا كوسوفو (وفقا لقرار مجلس الأمن 1244) كولومبيا كينيا

ل

لبنان ليبيا ليبيريا ليسوتو

م

مالاوي مالي ماليزيا مدغشقر مصر مقدونيا الشمالية مكتب جزر المحيط الهادئ منغوليا موريتانيا موريشيوس وسيشيل موزمبيق مولدوفا ميانمار

ن

ناميبيا نيبال نيجيريا نيكاراغوا

ه

هايتي هندوراس