العسل مقابل السلام في دارفور

A farmer with his traditional bee hive ready to be used
مزارع مع خلية النحل التقليدية لاستخدامها

 

عُرِف جنوب دارفور بأنه منطقة مضطربة عصفت بها سنوات من الصراعات المزمنة والفقر وتدمير الموارد الطبيعية وتدهور سبل كسب العيش. ومع ذلك، تتمتع أرض دارفور بديناميكية تتحدى بها ما ارتبط بها من تصور شعبي بأنها منطقة لا محالة سيمزقها الصراع على نحو يستصعب على الحل. إلا أن ما ينفذه برنامج استعادة سبل كسب العيش، التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، من مشاريع جديدة تعمل على تغيير تلك النظرة بصورة بطيئة لكنها تحقق النجاح بالتأكيد.

 

وعلى الرغم من عدم وجود تجمعات طبيعية من النحل المنتج للعسل في جنوب دارفور، إلا أن تربية النحل صارت اليوم وسيلة مجدية لتعزيز الأحوال الاقتصادية للعديد من الأسر العاملة بالزراعة. وأصبح العسل المنتج في جنوب دارفور مفضلاً بشكل بارز من قبل قاعدة واسعة من الأسواق الوطنية والإقليمية. وصار تربية النحل نشاطاً مربحاً يلجأ إليه المزارعون والفئات الضعيفة من الشباب والسكان النازحين داخلياً والمقاتلين السابقين والنساء.

 

ومشروع سلسلة القيمة لإنتاج العسل، الذي بدأ في مايو/أيار 2011 ويجري تنفيذه حالياً في كَبَم، جنوب دارفور، يعد جزءاً من مجموعة مبادرات جريئة أطلقها برنامج استعادة سبل كسب العيش، التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي. ويعمل المشروع، المنفذ بالشراكة مع شبكة رهيد الفرسان للتنمية، إحدى المنظمات غير الحكومية المحلية، مع أطراف معنية مختلفة، خاصة المزارعين، للوقوف على هيكل مناسب لإدخال التدريبات والمنهجيات الأساسية. وقد ركزت التدريبات المقدمة على كيفية معاينة خلايا النحل وإدارتها بشكل مستدام، وكيفية تحسين تداول العسل المنتج ونوعيته.

 

وقد قدمت منحة مبدئية من ألف خلية نحل تقليدية إلى جمعيات مربي النحل. ووزعت الخلايا على مجموعات من مربي النحل، الذين يتقاسمون بدورهم مسؤولية الخلايا على مدار مراحل التصنيع، والإنتاج، والجني. وهذا النوع من إدارة المجموعات لا يعزز وحسب من الإنتاج والتسويق الجماعيين، ولكنه يشجع أيضاً على الشعور بالملكية لدى المجتمع المحلي ويبني الثقة بين السكان.

 

وكان التقدم المحرز مرموقاً. حيث ارتفع عدد أعضاء جمعيات مربي النحل من 60 عضواً تقريباً في مايو/أيار 2011 إلى 1050 في مارس/آذار 2012، مما يوضح مدى قوة الاهتمام والالتزام لدى المجتمع المحلي. ويقدر عدد الأسر المستفيدة حالياً من المشروع بخمسة آلاف أسرة.

 

ومما ساعد القرويين وشجعهم على المشاركة في صناعة تربية النحل، وبالتالي تزويدهم بدخل إضافي، استخدام المواد المحلية لصناعة الخلايا التقليدية وتوافرها، في مجتمع منعزل كمجتمع كبم المحلي.

 

وينظم المشروع حالياً معرضاً دورياً في كبم للترحيب بانضمام مزارعين جدد إلى أساليب تربية النحل والاعتناء به. وتوفر هذه المعارض فرصة حيوية لتطوير بيئة عمل مؤاتية للتسويق وتبادل الأفكار والخبرات فيما بين المنتجين المحليين. وستشهد بعثة مقررة في سبتمبر/أيلول 2012 مشاركة مجموعة من المنتجين بقيادة وزارة الزراعة والثروة الحيوانية في معرض أفريقيا الدولي لتربية النحل في أديس أبابا ليشاركوا فيه بخبراتهم الفريدة.

 

وتعد حالة مربي النحل ومنتجي العسل في كبم مثالاً ممتازاً يوضح كيف يمكن للتكنولوجيات المناسبة والإجراءات التدخلية الملائمة التي يجري تنفيذها مع الشركاء الوطنيين والمحليين أن تقدم يد العون، وتحد من الفقر، وتشجع على إقامة المشروعات الصغرى، وتعزز إعادة بناء العلاقات بين المجتمعات المحلية حتى في الأماكن التي من المستبعد أن يحدث فيها ذلك. ولم يسبق لمربي النحل في كبم وأسرهم وأصدقائهم، أن ذاقوا حلاوة مثل تلك التي ذاقوها من وسائل كسب عيشهم الجديدة.

 

ظهر هذا المشروع للوجود بفضل الدعم السخي من حكومة سويسرا والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID)/مكتب المساعدة الخارجية في حالات الكوارث (OFDA).

ولمشاهدة فيديو من التليفزيون السوداني عن أنشطة تربية النحل في كبم: youtube.com/watch?v=b3Kdw4AErpA

لمزيد من الصور عن مربي النحل أثناء العمل: http://flic.kr/p/cvakJh

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي حول العالم

أنتم في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الدول العربية 
انتقلوا إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

أ

أثيوبيا أذربيجان أرمينيا

إ

إريتريا

أ

أفريقيا أفغانستان ألبانيا

إ

إندونيسيا

أ

أنغولا أوروغواي أوزبكستان أوغندا أوكرانيا

إ

إيران

ا

الأرجنتين الأردن الإكوادور الإمارات العربية المتحدة الاتحاد الروسي البحرين البرازيل البوسنة والهرسك الجبل الأسود الجزائر الرأس الأخضر السلفادور السنغال السودان الصومال الصين العراق (جمهورية) الغابون الفلبين الكاميرون الكويت المغرب المكسيك المملكة العربية السعودية النيجر الهند اليمن

ب

بابوا غينيا الجديدة باراغواي باكستان بربادوس برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني بليز بنغلاديش بنما بنين بوتان بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي بوليفيا بيرو بيلاروسيا

ت

تايلاند تركمانستان تركيا ترينداد وتوباغو تشاد تنزانيا توغو تونس تيمور الشرقية

ج

جامايكا جزر القمر جزر المالديف جمهورية افريقيا الوسطى جمهورية الدومنيكان جمهورية الكونغو جمهورية الكونغو الديمقراطية جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية جمهورية لاو الديمقراطية الشعبية جمهورية مقدونيا اليوغوسلافية السابقة جنوب السودان جورجيا جيبوتي

ر

رواندا

ز

زامبيا زيمبابوي

س

ساموا (مكتب متعدد البلدان) ساوتومي وبرينسيب سوازيلاند سوريا سورينام سيراليون سيريلانكا

ش

شيلي

ص

صربيا

ط

طاجيكستان

غ

غامبيا غانا غواتيمالا غيانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو

ف

فنزويلا فيتنام

ق

قبرص قرغيزستان

ك

كازاخستان كرواتيا كمبوديا كوبا كوت ديفوار كوستاريكا كوسوفو (وفقا لقرار مجلس الأمن 1244) كولومبيا كينيا

ل

لبنان ليبيا ليبيريا ليسوتو

م

مالاوي مالي ماليزيا مدغشقر مصر مكتب جزر المحيط الهادئ منغوليا موريتانيا موريشيوس وسيشيل موزمبيق مولدوفا ميانمار

ن

ناميبيا نيبال نيجيريا نيكاراغوا

ه

هايتي هندوراس