كلمة الدكتور عادل عبد اللطيف في حفل تقديم مطبوعة الدستور التونسي: المسار، المبادئ والافاق

26/09/2016

كلمة الدكتور عادل عبد اللطيف
كبير مستشاري الشؤون الاستراتيجية
المكتب الإقليمي للدول العربية ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي
في حفل تقديم مطبوعة
الدستور التونسي: المسار، المبادئ والافاق

 

السيد محمد الناصر، رئيس مجلس نواب الشعب التونسي،

السيد مصطفى بن جعفر، رئيس المجلس الوطني التأسيسي المنتهية ولايته،

السيدات والسادة نواب الشعب،

سعادة السفراء وممثلي الدول الأجنبية في تونس،

حضرات السيدات والسادة من الحضور الكريم

يسعدني أن أشارككم اليوم في هذه الاحتفالية التي تحتفي بعلامة فارقة على مسار الانتقال الديموقراطي في تونس، والمتمثل في دستورها التوافقي الذي صدر في 27 يناير 2014.

فعلى الرغم من أن عملية صياغة الدستور التونسي التي انطلقت عقب انتخابات 23 أكتوبر 2011 حرصت على شمول جميع قوى المجتمع فإنها لم تكن بمنأى عن توترات وأزمات حادة كادت أن تعرقلها، ولكن في كل أوقات الخلاف آثر التونسيون طريق اختيار النقاش والحوار منهجاً لتقريب وجهات النظر وصولاً لحلول سلمية يتوافق حولها أطراف الخلاف. كما أصرت تونس على مواجهة موجة العنف والاغتيالات السياسية التي تهددت عملية التحول السياسي في البلاد بالحرص على لم شمل كافة الفاعلين السياسيين حول طاولة حوار واحدة.

وأظهر المبادرون برعاية الحوار الوطني –الاتحاد التونسي للشغل، والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، والهيئة الوطنية للمحامين بتونس، والرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان—فضلاً عن كل الأطراف المشاركة في الحوار الوطني، جدارة فائقة في إدارة دفة الخلاف وبناء التوافق من أجل صناعة المستقبل الوطني المشترك وتحقيق التحول السياسي والاجتماعي سلميا، وهو ما كسب احترام كافة الأوساط حول العالم، وجسده قرار منح جائزة نوبل للسلام للرباعية الراعية للحوار الوطني التونسي.

والأهم من ذلك هو أن توافقات الحوار الوطني وإدارة المجلس الوطني التأسيسي بمختلف مكوناته باقتدار لخلافات الرؤى السياسية خلال صياغة الدستور أسفرت في نهاية المطاف عن مصادقة الشعب بأغلبية ساحقة على أول دستور توافقي في تاريخ المنطقة العربية، أجمع المراقبون بكافة أطيافهم على صبغته التقدمية التي تكرس لحقوق المواطنة وتضمن الحقوق والحريات وضوح غير مسبوق.

المؤلف الشامل الذي نطلقه الليلة بعنوان "دستور تونس: المسار والمبادئ والآفاق"، استغرق إعداده أكثر من عامين تحت رعاية كريمة من رئاسة الجمهورية التونسية، وتّطلب اعداد جهدا كبيرا لجمع مجموعة هامة من الشهادات تستعرض مسار الانتقال الديمقراطي في تونس برمته، بما في ذلك إسهامات لمجموعة من الجهات السياسية والمؤسساتية ذات الصلة، وعلماء بارزين وخبراء وطنيين ودوليين. وتشمل المجموعة 55 مقالا متوفرة باللغات العربية والفرنسية والانجليزية، ووقع مقدمته فخامة رئيس الجمهورية التونسية، السيد الباجي قائد السبسي، والسيدة هيلين كلارك، مديرة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

ويهدف برنامج الأمم المتحدة الإنمائي من خلال توثيق عملية التوافق حول الدستور التونسي إلى استخلاص أهم الدروس المستفادة التي من شانها أن تفيد الجهات التونسية الفاعلة إذ تستكمل عملها بدأب لمواصلة مسارات الانتقال السياسي والاقتصادي والاجتماعي. كما نأمل أن يوفر هذا المؤلف توثيقاً وعملاً مرجعياً مفيداً للجهات المماثلة عبر المنطقة العربية بل والعالم بأسره، والتي تواجه بلدانها تجارب وتحديات مماثلة ترتبط بالتحول السلمي نحو الديمقراطية.

في الختام أود أن أجدد لحضراتكم التزامنا الكامل والمتواصل في برنامج الأمم المتحدة الانمائي لدعم ومساندة تونس في تجربتها الرائدة لتحقيق الديمقراطية والرفاه التي يستحقها الشعب التونسي المناضل.

أشكركم.

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي حول العالم

أنتم في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الدول العربية 
انتقلوا إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

أ

أثيوبيا أذربيجان أرمينيا

إ

إريتريا

أ

أفريقيا أفغانستان ألبانيا

إ

إندونيسيا

أ

أنغولا أوروغواي أوزبكستان أوغندا أوكرانيا

إ

إيران

ا

الأرجنتين الأردن الإكوادور الإمارات العربية المتحدة الاتحاد الروسي البحرين البرازيل البوسنة والهرسك الجبل الأسود الجزائر الرأس الأخضر السلفادور السنغال السودان الصومال الصين العراق (جمهورية) الغابون الفلبين الكاميرون الكويت المغرب المكسيك المملكة العربية السعودية النيجر الهند اليمن

ب

بابوا غينيا الجديدة باراغواي باكستان بربادوس برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني بليز بنغلاديش بنما بنين بوتان بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي بوليفيا بيرو بيلاروسيا

ت

تايلاند تركمانستان تركيا ترينداد وتوباغو تشاد تنزانيا توغو تونس تيمور الشرقية

ج

جامايكا جزر القمر جزر المالديف جمهورية افريقيا الوسطى جمهورية الدومنيكان جمهورية الكونغو جمهورية الكونغو الديمقراطية جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية جمهورية لاو الديمقراطية الشعبية جمهورية مقدونيا اليوغوسلافية السابقة جنوب السودان جورجيا جيبوتي

ر

رواندا

ز

زامبيا زيمبابوي

س

ساموا (مكتب متعدد البلدان) ساوتومي وبرينسيب سوازيلاند سوريا سورينام سيراليون سيريلانكا

ش

شيلي

ص

صربيا

ط

طاجيكستان

غ

غامبيا غانا غواتيمالا غيانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو

ف

فنزويلا فيتنام

ق

قبرص قرغيزستان

ك

كازاخستان كرواتيا كمبوديا كوبا كوت ديفوار كوستاريكا كوسوفو (وفقا لقرار مجلس الأمن 1244) كولومبيا كينيا

ل

لبنان ليبيا ليبيريا ليسوتو

م

مالاوي مالي ماليزيا مدغشقر مصر مكتب جزر المحيط الهادئ منغوليا موريتانيا موريشيوس وسيشيل موزمبيق مولدوفا ميانمار

ن

ناميبيا نيبال نيجيريا نيكاراغوا

ه

هايتي هندوراس